طباعة

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من حجز قرابة 2.500 قرص ملهوس مع توقيف ثلاث أشخاص مشتبه فيهم كانوا يعملون ضمن شبكة إجرامية تتاجر في المؤثرات العقلية بباب الوادي بالعاصمة، حسب ما أفاد به اليوم الأربعاء بيان لخلية الاتصال لذات الجهاز الأمني.

وأوضح البيان أن قضية الحال التي أسفرت عن حجز 2.450 قرص مؤثر عقلي، عالجتها مصالح الأمن الحضري الرابع التابع لأمن المقاطعة الإدارية باب الوادي إثر ورود معلومة أمنية مفادها وجود شخص يحوز على كمية من المؤثرات العقلية وهو بصدد ترويجها, لتباشر عناصر الشرطة تحرياتها في القضية من خلال وضع خطة محكمة للإطاحة بالمشتبه فيه.

وأشار ذات المصدر أن عمليات الترصد المحكمة سمحت بتوقيف المشتبه فيه وهو بصدد ركوب سيارة سياحية وبعد إخضاعه لعملية التلمس القانونية وكذا بتفتيش المركبة تم حجز بداخلها كيس بلاستيكي يحتوي على 1.800 قرص مؤثر عقلي وبعد مواجهة المشتبه فيه بما نسب إليه من أفعال كشف عن هوية شركاءه حيث تم توقيفهم وضبط بحوزتهم 650 قرص مؤثر عقلي مع حجز السيارة المستعملة.

بعد استكمال الإجراءات القانونية المعمول بها، تم تقديم المشتبه فيهم أمام السيد وكيل الجمهورية المختص إقليميايأين أمر بـإيداعهم الحبس المؤقّت، يبرز ذات المصدر.