طباعة

شكل تعيين مطاعم مدرسية مركزية فرصة سانحة لضمان تقديم وجبات غذائية ساخنة لتلاميذ المدارس الابتدائية ببلدية أدرار, حسبما استفيد اليوم الاثنين من مسؤولي هذه الجماعة المحلية.

و قامت مصالح البلدية منذ انطلاق الموسم الدراسي الحالي بتعيين خمس مطاعم مدرسية مركزية تنفيذا لإجراءات الهيئات الوصية من أجل ضمان تقديم وجبات ساخنة للمتمدرسين وتفادي تقديم الوجبات الباردة بعد اتخاذ جملة من التدابير لهيكلة هذه المطاعم المدرسية المركزية, مثلما أشار إليه عضو المجلس الشعبي لبلدية أدرار بلقيزي مصطفى.

وفي هذا الجانب تم تدعيم هذه المرافق بعتاد عصري لتجهيز المطابخ وقاعات الإطعام التابعة لها عبر مختلف المدارس الابتدائية والتي بلغ عددها 24 قاعة إطعام حيث يغطي كل مطعم مدرسي مركزي من خمس إلى سبع مدارس ابتدائية بإقليم بلدية أدرار بعدد وجبات يصل إلى 3.200 وجبة ساخنة يقدمها كل مطعم مركزي يوميا, حسب المتحدث ذاته.

وفي السياق ذاته قامت مصالح البلدية بالتنسيق مع قطاع التكوين المهني بتكوين اليد العاملة المكلفة بتأطير هذه المطاعم المركزية في اختصاصات أمين مخزن ومساعد أمين مخزن والطبخ للجماعات وأعوان متعددي الخدمات وهذا بعد استفادة البلدية من حصة ب 118 منصب شغل في إطار برنامج الإدماج المهني لتسيير هذه العملية بعد توزيعهم على مختلف المطاعم وقاعات الإطعام التابعة لها.

كما تم انتقاء ممونين تعاقدت معهم مصالح البلدية في ما يتعلق بتزويد المطاعم المدرسية باحتياجاتهم من المواد الاستهلاكية الكفيلة بتنويع الوجبة الغذائية وتوازنها وضمان التكفل أيضا بتوزيع الوجبات الساخنة من طرف المزودين نحو قاعات الإطعام بالابتدائيات في ظروف صحية تخضع للرقابة من طرف مكتب حفظ الصحة بالبلدية والبياطرة ومصالح مديرية التجارية لمراقبة النوعية والجودة.

وتتكفل المطاعم المدرسية المركزية بتوزيع الوجبات الغذائية الساخنة على مستوى المدارس الابتدائية عبر مختلف أحياء وقصور بلدية أدرار بتعداد 13.000 تلميذا حيث تتم العملية في ظروف مريحة تخضع للرقابة المستمرة من مختلف الأطراف المتدخلة.